تعرفي على أبرز أسباب تساقط الشعر بعد الولادة | حلول عملية لتقليل التساقط

تعرفي على أبرز أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

ضريبة الأمومة، هي تلك التي تدفعها الأم من روحها وجسمها، الوهن الذي يعصف بها وبقلبها، ولكن لا تبالي ولعلك تتعجبين وتريدين التعرف على أسباب تساقط الشعر بعد الولادة، ربما الفضول أو الهلع الذي يصيبك بسبب قلة كثافة الشعر وربما أنك تحاولين البحث عن أسبابها لإيجاد الحل الجذري، وأي كان السبب ستجدين ما تبحثين عنه من خلال هذه السطور.

أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

كل فتاة مقبلة على الزواج وخلال فترة زواجها الأولى تجتهد كثيرًا في إبداع وتطوير طريقة تعاملها مع شعرها، وتبدأ في استخدام منتجات كثيرة للحصول على مرادها، وتحدث الفاجعة بعد المخاض بنزول الشعر بكثافة، ولعل الوقت قد حان للتعرف على أسباب تساقط الشعر بعد الولادة:

  1. عدم تناول الفيتامينات بشكل كافي أثناء الحمل.
  2. الضعف العام أو الأنيميا والتي تصيب الحامل.
  3. عدم تناول الطعام الصحي والاهتمام به بالقدر الكافي أثناء الحمل.
  4. الرضاعة الطبيعية إذا لم تستند على جسد قوي ومدعم بالفيتامينات سيسبب بالفعل تساقط رهيب للشعر.
  5. عدم الاهتمام بالشعر واستخدام روتين العناية المعروف بسبب انشغال الأم بأعباء المنزل والطفل الجديد وصعوبة تنظيم نومه.
  6. الحالة النفسية السيئة بعد الولادة والتي قد تتطور للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة.

أسباب أخرى لسقوط الشعر

يمر الشعر خلال دورة نموه بدورتين الأولى عند إنبات الشعر ونموه على سطح الفروة، وخلالها يبدأ ما يقرب من حوالي ٩٠ % من شعر الرأس بالنمو بوتيرة عالية دون توقف، أما المرحلة الثانية وخلالها يتم بدء تساقط 10٪ من الشعر حيث تسمى هذه الفترة بمرحلة الراحة، وفيها يكون الشعر مهيأ في أي لحظة للسقوط.

وخلال مرحلة الحمل تزداد معدلات هرمون الأستروجين في الجسم الأمر الذي يجعل الشعر في مرحلة ازدهار ونمو بشكل سريع وتقل نسبة التساقط، ولكن لسوء الحظ عند وضع المولود تتراجع مستويات الهرمون في الدم تاركًا خلفه شعر كثيف يعاني من ويلات التساقط خاصة في المنطقة الأمامية، وتخسر الأم شعرها دفعة واحدة وبكثافة نتيجة هذا الأمر.

هل يعود الشعر في النمو مرة أخرى

لحسن الحظ أن نسبة كبيرة من النساء يبدأ الشعر لديهم في حالة ازدهار مرة أخرى، وان مرحلة التساقط كانت تمر بشكل مؤقت ويعاود الأمر طبيعته على دخول السنة الثانية من الولادة، قد يتأخر النمو مرة أخرى ليتجاوز السنة ونصف، إلا أن الأمر لا يتجاوز وصول السنة الثالثة، وعلى أي حال المعدل الطبيعي لفقدان الشعر في اليوم هو مائة شعرة، وعلى ؟أي حال يمكنك مراجعة طبيبك في هذا الأمر.

كيفية علاج تساقط الشعر بعد الولادة

كيفية علاج تساقط الشعر بعد الولادة

هناك عدة خطوات يمكن للأم اتباعها لتقليل تساقط الشعر أو علاج الأمر قبل استفحاله، نذكر منها على النحو التالي:

  • تناول كبسولات مدعمة بالبيوتين حيث يقوي الكيراتين في الشعر ما يجعل تساقط الشعر أقل بكثير.
  • استخدام زيت الأملا في تدليك فروة الرأس يفيد في تقليل التساقط، كذلك الألوافيرا وأكليل الجبل.
  • تأكدي من أن نسب الفيتامينات والمعادن في جسم في معدلها الطبيعي.
  • الطعام المتوازن والتركيز على تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب المركب والزنك والحديد.
  • البعد عن كريمات الفرد وصبغ الشعر في هذا التوقيت مع التخلي عن تصفيف الشعر بالحرارة.
  • تجنب شد الشعر للخلف مع استخدام شامبو مناسب.

أسباب تساقط الشعر بعد الولادة لا تجعلينها أمر واقع يجب التكيف عليه، بل حاولي الأخذ بالأسباب في تقليل التساقط والسابق ذكرها حتى يتم تمرير هذه الفترة الحرجة بسلام، واستعادة قوة شعرك مرة أخرى، والجمال والصحة يليق بهم اهتمام من حديد، ولا مسلمات فيهن.

Back To Top